الأستاذ وليد كرامي في الذكرى السابعة لتفجيري التقوى والسلام في طرابلس

نشرت من قبل 10lebanon في

الأستاذ وليد كرامي

بمناسبة الذكرى الاليمة السابعة لتفجيري السلام والتقوى لا بد لنا من الترحم على أرواح الشهداء الطاهرة الذين ارتقوا وهم سجًد خاشعين في بيوت الله العامرة بالايمان من قبل مجرم تجرًد من كل القيم الإنسانية والتعاليم السماوية معاهدين دماءهم الطاهرة أن تبقى طرابلس وبالرغم من كل المآسي التي تعصف بالوطن عنوانأّ للعيش المشترك والوحدة الوطنية عصيًة على المؤامرات معقلاً للشرفاء المؤمنين بقيام دولة المواطنة والمساواة بين أبنائها في الحقوق والواجبات تحت سقف الدستور والقانون.

وليد معن كرامي


0 تعليق

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: